صالح عبده صالح يكتب – معا لدعم التعليم الجامعي للمهمشين

صوت المهمشين - خاص

صالح عبده صالح يكتب – تحية المحبة والإخاء لكل من يمثل كوكبة التعليم، واصحاب الهمة، علئ عروش هذا الصرح الشامخ لهذه هذه الشريحة الواسعة من  المهمشين التي فقدت حقوقها من التعليم، منذ امدا بعيد، واصبحت محرومة من حقوقها بسبب أهميتها، ولكننا هنا في محافظة تعز تكاد تكون هي المحافظه الأولى، التي قفزت قفزه نوعية، وحصلت على حقها في التعليم الجامعي، قد لايفي بذلك الغرض، ولكن نقول أنها قد تكون أفضل من غيرها من المحافظات، وهذا  بفضل مجموعة من الرموز المناضلة، الذين انجزو هذا التقدم، وعلى رأسهم الرجل المناضل والرمز، الذي نتمنى ان يكون هذا المنجز في سجل حسنات، الصديق المرحوم  نجيب عبده علي الشرعبي صاحب الركلة الأولى في جذب أبنائنا نحو التعليم الجامعي، ومنحهم مقاعد مجانية، بجانب المناضل نعمان قائد محمد الحذيفي قائد نضالنا، الذي لايزال خدمة التعليم الجامعي في خيالك الذي لاينقطع، كنا سويا ومع الكثير من الرفاق من رموزنا، عملنا ولازال نعمل الكثير، وبدانا بممارسة آليات الضغط على جامعة تعز وناصرونا ووقفوا معنا عددا من دكاترة الجامعة لمناصرتنا وعلى رئسهم الدكتور عبد الله الذيفاني حيث كان يشغر منصب  عميد كلية التربية، وبدانا بمجموعة طلاب ودخولهم في جامعة تعز، وكانت أول دفعة تقيد في سجلات طلاب الجامعة من أبنائنا عام2007.

وتبعها الكثير في كل الكليات، بإستثناء  كلية الطب والهندسة، وتابعنا هذا العمل حتا وصلنا الى معالي وزير التعليم العالي في ذلك الوقت الدكتور صالح باصره، فقام بإصدار تعميم وقرار بإشراك الطلاب المهمشين في الجامعات الحكومية في المحافظات ، واعفائهم من جميع الرسوم.

ولكن مع الاسف بعض الناشطين في المحافظات الاخرى لم يهتموا لمثل هذا القرار والعمل علئ متابعته ليتمكنوا من تسجيل شبابنا في الجامعات في المحافظات الأخرى، ولكن نحن في تعز مازلنا نتطلع الكثير نتمنى ان تتوسع هذه التجربة، لتشمل كلية الطب  والهندسة، يجب ان يحض شبابنا على أكثر من مقعد، ولا زلنا نجاهد أن تنقل تجربة الجامعات لتشمل حصول أولادنا علئ مقاعد في كليات السلك العسكري مع الاسف لحد الان لم نحصل على مقعد لهذه الكليات كلية الشرطة وكلية الحربية، وكذا مقاعد في كلية النفط والمعادن هده الكلية مهمه جدا ولا يوجد اي كلية في مستوى المحافظات على مستوى الجمهورية الا في محافظة شبوة، والتي يتمكن الدخول فيها ابناء الوزراء والوكلاء. والقاده الكبار ويتم التعاقد مع الطالب هذا من اول مايتخرج مع الدولة كموظف لدى شركة اجنبيه او محليه بمرتب لايقل عن عشره الف دولار شهريا، ولكن نحن بحاجه لطلاب على الاقل يكون معدله من فوق 85% حتى نستطيع ان نضغط به في الدخول على هذه الكلية.

وحتى هذا اليوم نحن لازلنا محرومين على مستوى هذه الشريحة في كل المحافظات على المنح الدراسية في الخارج حيث قرر لنا ست منح سنويا على مستوى الجمهورية، ولكن لحد الان لم نستطيع استغلالها،وهذي المنح هي دراسية في الخارج وعلينا ان نتوصل لمثل هذي الاشياء وأرجو من الشباب المناضلين ان نتابع في هذا المجال وان اردتم ان اكون بجانبكم في هذا المجال.

 

نبذه عن الكاتب

الأستاذ صالح عبده صالح من أحد الرموز المخضرم في نشاطها الحقوقي للدفاع عن قضايا المهمشين، شغل عدة مناصب في قيادة جمعيات ومنظمات تعنئ بقضايا المهمشين في تعز.

يشغل حاليا منصب أمين عام فرع الاتحاد الوطني للمهمشين في تعز.

اخوكم صالح عبده صالح. تعز

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.