عدن – ممثل مفوضية اللاجئين يلتقي بن بريك لمناقشة قضايا تهجير المهمشين النازحين في بعض المحافظات الجنوبية

صوت المهمشين - متابعات

‏  2 دقائق للقراءة        231    كلمة

عُقد اليوم في مقر الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة عدن لقاء جمع رئيس الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي الجنوبي اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك والسيد جويل أندرسون مدير مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين وفريق عمله، وخلال اللقاء ناقش الأخير القضايا التي يعاني منها النازحون واللاجئون في المناطق الجنوبية من المناطق التي تشهد نزاعاً مسلحاً، وكذا قضايا التهجير القسري التي تعرض لها النازحون المهمشون في محافظتي عدن والضالع.

من جانبه أوضح بن بريك أن حركة النزوح إلى محافظات الجنوب في تزايد مُستمر، مما أدى إلى صعوبة تقديم الخدمات، وقال: “إن هناك ترتيبات وتوجيهات من محافظ محافظة عدن بإنشاء تجمعات ومخيمات لهم خارج مدينة عدن من خلالها سيتم تقديم كل الخدمات لهم، مشيدا بدور المفوضية السامية في رعاية ودعم النازحين واللاجئين”.

كما أوضح المسؤول الأممي طبيعة عمل مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNCHR) في المجال الإنساني ودورهم في مساعدة ودعم قضايا وحقوق النازحيين داخليا واللاجئين من خارج اليمن.

ويأتي هذا اللقاء بعد مناشدات واسعة أطلقها رئيس الاتحاد الوطني للمهمشين “نعمان الحذيفي” عبر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ، وقد ناشد من خلالها  المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمفوضية السامية لحقوق الإنسان والمنظمات الإنسانية وحقوق الإنسان، وطالب فيها بسرعة التحرك لحماية المهمشين من التهجير القسري الذي تعرضوا له في محافظتي الضالع وعدن خلال الأيام الماضية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.