اتحاد المهمشين يستنكر حملات التحريض والعنصرية وإقحام المهمشين في أحداث مدينة عدن جنوب اليمن

صوت المهمشين - خاص

استنكر الاتحاد الوطني للمهمشين باليمن في بيان له اليوم حملاتِ التحريض والعنصرية التي تمارسها بعض وسائل الإعلام وتلفيق اتهامات مضلّلة ضد المهمشين خلال الأحداث التي تشهدها مدينة عدن وبعض المحافظات الجنوبية بسبب تردي الأوضاع.

وقال البيان “إن هناك أقلاما إعلامية تعمل على تشويه صورة المهمشين والنازحين في محافظة عدن، وتقحمهم في الأحداث الأخيرة، وهي حملات تحريضية كيدية وعنصرية قد تفضي إلى العنف”.

وحمّل البيان السلطة الأمنية وحكومة المناصفة جميع المسؤولية لما قد يتعرض له المهمشون والنازحون في محافظة عدن، كما دعا جميع وسائل الإعلام وناشطي وسائل التواصل الاجتماعي إلى تحري الدقة في المعلومات وعدم الانجرار إلى مستنقع التحريض والابتعاد عن خطاب الكراهية والعمل بروح المهنية والمصداقية لتحقيق رسالتهم الإعلامية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.