الضالع.. المهمشون يرفضون خطاب الكراهية ضدهم بمديرية “قَعْطَبة” ويدعون لتعزيز الأخوة

‏  2 دقائق للقراءة        265    كلمة

أعلن وجهاء وأعيان المهمشين (الفئة الأشد فقرا) الجمعة 10 ديسمبر/ كانون أول 2021 رفضهم خطاب الكراهية والسخرية والتحريض الذي يُمارس ضدهم، وذلك عقب منحهم أرضية بديلة لمخيم في مديرية قعطبة بمحافظة الضالع (جنوب اليمن)، وكان محافظ محافظة الضالع أعلن عن منح المهمشين النازحين مساحة أرضية تابعة لسور المؤسسة الاقتصادية بهدف نقل النازحين المهمشين الموجودين في مخيمات المحافظة إليها.

وقال الوجهاء والأعيان –في بيان حصل موقع صوت المهمشين نسخة منه– “تابعنا خلال اليومين الماضيين خطاباً للكراهية يؤدي إلى تفكيك النسيج الاجتماعي ويتم تناقله في منصات التواصل الاجتماعي وغيرها”.

وأضاف: “التحريض ضد طبقة المهمشين من أبناء المديرية نتج عنه ألفاظ إساءة وسخرية من المهمشين، وهذا يعمّق الفجوة بين جميع أبناء المجتمع الواحد وينزع الثقة ويولد ثقافة العنصرية ضد هذه الفئة”.

وأكد البيان أنه “من حق البعض أن يعترض على قرار تمكين المهمشين النازحين من أبناء قعطبة في سور المؤسسة الاقتصادية، وليكن ذلك وفق خطاب بناء وهادف وعقلاني بعيداً عن تبني خطاب تحريضي ضد فئة المهمشين”.

وأشار إلى “ضرورة العمل على تعزيز ثقافة المحبة والتعاون وتجسيد قيم الروابط الأخوية والوطنية والإيمانية، والمحافظة على مبادئ وقيم التعايش المجتمعي لما يخدم مصلحة الجميع”.

ودعا البيان خطباء المساجد والإعلاميين وناشطي منصات التواصل الاجتماعي المختلفة إلى أن يكون لهم دور بناء في تجسيد ثقافة الإخاء والإسهام في تعزيزها، وخلق الوعي بين أوساط المجتمع.

ــــــــــــــــــــــ

الصورة لسيدة من فئة المهمشين أمام خيمتها بواسطة: عبدالواحد السمّاعي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.