أكثر من 8 ملايين طفل يمني بحاجة إلى مساعدة طارئة

صوت المهمشين : خاص

‏  1 دقيقة للقراءة        82    كلمة

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسف، إن أكثر من ثمانية ملايين طفل يمني بحاجة إلى مساعدة تعليمية طارئة.

وأضافت المنظمة في تغريدة لها على تويتر، أن تلك زيادة ضخمة مقارنة بأكثر من مليون طفل قبل الحرب، مشددة على ضرورة إيقافها.

يأتي ذلك مع اقتراب موعد انطلاق العام الدراسي الجديد، المقرر في الخامس عشر من شهر أغسطس الجاري.

وكانت المنظمة قد أفادت في تقرير لها بأن أكثر من مليوني طفل في سن التعليم منقطعون حاليا عن الدراسة في اليمن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.